30 ألف دولار ثمن الحصول على كرة ركلة الترجيح الضائعة من ميسي


30 ألف دولار ثمن الحصول على كرة ركلة الترجيح الضائعة من ميسي



كشف المشجع بيدرو فاسكيز، الذي أمسك بالكرة التي أطلقها اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي خلال ركلات الترجيح في نهائي كوبا أمريكا (المئوية)، أنه تلقى عروضا تبلغ قيمتها المالية 30 ألف دولار مقابل بيع الكرة، مشيرا إلى أنه يفكر في بيعها خشية تعرضها للسرقة.

وقال فاسكيز في تصريحات لصحيفة “الميكروريو” التشيلية: “في الحقيقة إذا وصلت قيمة الكرة إلى مستويات عالية, فإنني لا أستطيع أن أحتفظ بها حينئذ في بيتي، ولهذا إذا تمكنت من بيعها سأبيعها ولكن كل شيء يتوقف على العرض والظروف”.

وأضاف: “في البداية لم أكن أرغب في بيعها، ولكن أعتقد أن التاريخ توقف هنا كنت أنا من أمسك كرة ركلة الترجيح، التي أضاعها ميسي، ولهذا فإن الكرة يمكنها أن تتنقل ليد ثانية”.

وتابع: “إنها سليمة تماما، لقد فحصناها، لديها بقعة سوداء صغيرة يعتقد أنها المكان الذي ضرب منه ميسي الكرة، في البداية فكرت أنها ذكرى جميلة ولكن إذا ظل السعر يرتفع ويرتفع فسأقوم ببيعها”.

واختتم المشجع التشيلي حديثه قائلا: “أحد الصحافيين بشبكة زيرو الإذاعية قال لي أن هناك هاو لجمع الأشياء التذكارية في كرة القدم عرض 60 ألف دولار من خلال موقع على الانترنت”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com