عمومية النصر غير العادية تزكي الأمير فيصل بن تركي لولاية جديدة رغم غيابه عن الجمعية


عمومية النصر غير العادية تزكي الأمير فيصل بن تركي لولاية جديدة رغم غيابه عن الجمعية



أعلنت الجمعية العمومية لنادي النصر مساء البارحة تزكية الأمير فيصل بن تركي بن ناصر رئيسا للنادي لولاية جديدة تستمر أربع سنوات بعد أن تقدم بملف ترشحه وحيدا. وترأس الاجتماع فهد الغميز مدير مكتب الهيئة العامة للرياضة في الرياض، وغاب الأمير فيصل بن تركي عن الاجتماع لوجوده خارج الرياض، في حين تواجد عدد من اعضاء الشرف وعدد من اللاعبين السابقين للنادي

في حين بدأ الاجتماع بكلمة لرئيس النادي المكلف فهد المشيقح تلاه تلاوة التقرير العام من قبل محمد المسبل الأمين العام المساعد للنادي ولم يتطرق للقوائم المالية كون النادي طلب مهلة من الهيئة العامة للرياضة لتجهيز قوائمه خلال أسبوعين.

وشكل الأمير فيصل إدارة جديدة برئاسته تضم في عضويتها المهندس عبدالله العمراني نائبا وسلمان القريني أمينا عاما للنادي، واحتفظ سلمان القريني ومنصور الشلهوب وعبدالرحمن الدهام بمقاعدهم من الإدارة السابقة، حيث سيحمل الأول حقيبة الأمانة العامة والثاني حقيبة أمانة الصندوق، وتضم الإدارة الجديدة أيضا عبدالله الدخيل وفهد الفواز، علما أن أول اجتماع للمجلس الجديد سيعقد مساء غد السبت في جدة.

من جهته وفي أول ردة فعل على عدم إعلان القوائم المالية للنصر في بيان الهيئة العامة للرياضة، أوضح الأمير فيصل بن تركي أن ناديه طلب مهلة قصيرة لإعلان قوائمه كون الإدارة الجديدة لم تتسلم مهامها رسميا إلا مساء أمس.

وأتم حديثه عبر صفحته الخاصة بموقع التدوينات القصيرة «كل ما يدون من إشاعات وأرقام غير دقيقة ونعد جماهيرنا بحول الله سنسجل ونسجل ونسجل». في غضون ذلك أعلن النادي استلام جزء من الدعم الذي وعد به الأمير مشعل بن سعود رئيس هيئة أعضاء الشرف خلال الاجتماع الأخير الذي تم فيه ثني الأمير فيصل بن تركي عن الاستقالة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com