الاتحاد يتطلع لمواصلة الانتصارات أمام الفتح.. والتعاون الآسيوي يبحث عن نفسه أمام طموح الأهلي في المنافسة


الاتحاد يتطلع لمواصلة الانتصارات أمام الفتح.. والتعاون الآسيوي يبحث عن نفسه أمام طموح الأهلي في المنافسة



يختتم مساء اليوم السبت القسم الأول من دور جميل لكرة القدم للمحترفين بإقامة لقاءين مؤجلين من الجولة الثالثة عشرة بسبب ظرفين مختلفين، فيلتقي الاتحاد بالفتح في جدة بعدما تأجل اللقاء بسبب ظروف الطيران في مباراة ينظر لها فريق الاتحاد بنظرة أخرى طمعاً في الفوز ولا شيء غيره، فيما يحل الأهلي ضيفاً على التعاون في بريدة بعدما تأجل اللقاء بسبب اللقاء الودي الذي جمع الأهلي ببرشلونة الإسباني.

الاتحاد × الفتح

ملعب المباراة: استاد مدينة الملك عبدالله بجدة

التوقيت: 7.45

على أرضه وأمام جماهيره الحاشدة يتطلع الفريق الاتحادي لمواصلة الانتصارات والانقضاض على صدارة الترتيب عندما يلاقي نظيره الفتح في مباراة تتباين فيها المعنويات والآمال والطموحات وتصب الترشيحات فيها لصالح الفريق الاتحادي الأكثر حضوراً ذهنياً وفنياً الذي حقق الفوز في الجولة الماضية أمام الفيصلي بنتيجة 4-2 وواصل منافسته للهلال على صدارة الترتيب بعدما رفع رصيده إلى 28 نقطة، ولن يكون أمامه سوى الفوز لمواصلة المنافسة، ولذا سيكون التركيز كبيراً على الهجوم منذ البداية، خصوصاً أن الفريق يعلم عن نتيجة لقاء الهلال والنصر وسيكون الفوز هو المطلب الوحيد للبقاء في المنافسة على الصدارة.

على الطرف الآخر يدخل الفريق الفتحاوي بعد خسارته أمام الخليج 2-4 التي أعادت الفريق للدوامة من جديد وأعادته للمركز الأخير بتوقف رصيده على 8 نقاط، وسيلاقي صعوبة كبيرة في تصحيح وضعه وهو ما سيجعله يدخل بدفاع مكثف على أمل الخروج بنقطة التعادل أمام أحد المنافسين على اللقب التي ستعتبر بمثابة استعادة المعنويات قبل بداية الدور الثاني.

التعاون × الأهلي

ملعب المباراة: مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز ببريدة

التوقيت: 7.45

وفي مباراة تمثل منعطفاً مهماً للفريقين يأمل من خلالها الفريق التعاوني الثبات والاستقرار قبل المشاركة الآسيوية التي اقترب وقتها، فيما الأهلي يريد الزحف نحو الأمام لمزاحمة فرق الصدارة والبقاء كمنافس قوي على اللقب.يدخل التعاون بعدما خسر أمام الباطن في الجولة الماضية وتعثرت خطواته لتأمين وضعه بعيداً عن المؤخرة، ليتوقف رصيده على 15 نقطة في المركز السابع، ويخشى الخسارة والتراجع أكثر والدخول في خطر الصراع من أجل البقاء، ولذا سيلعب الفريق من أجل التعادل مع استعادة معنوياته ووضعه الطبيعي، خصوصاً أن المباراة أمام منافس قوي على اللقب ويرغب في الفوز، وسيكون الاعتماد الأكبر على إغلاق المناطق الخلفية واعتماد الهجوم المرتد والسريع على الأطراف.

على الطرف الآخر يدخل الفريق الأهلاوي وعينه على النقاط الثلاث وعدم التفريط بها في رغبة جامحة باللحاق بالمنافسة على الصدارة على أمل أن تخدمه النتائج بتقليص الفارق مع الهلال والاتحاد، ويحتل الفريق الأهلاوي المركز الرابع برصيد 25 نقطة وبفارق الأهداف عن النصر بعد فوزه الصعب على الرائد في الجولة الماضية بهدف للاشيء، وسيرمي بكامل قوته الهجومية بحثاً عن النقاط الثلاث التي ستبقيه في المنافسة، وبالعكس في حال فقدانها سيجد صعوبة في اللحاق بركب المنافسين.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com